وزير الخارجية: “العراق مُهتمّ بالحفاظ على الطابع الستراتيجيّ للعلاقة مع واشنطن

أعلنت وزارة الخارجية، اليوم السبت، مشاركة الوزير محمد علي الحكيم في حوار تفاعليّ أعدَّه المجلس الأطلسيّ على هامش مُشارَكته في الاجتماع الوزاريِّ لدول التحالف الدوليّ لهزيمة داعش بالعاصمة واشنطن.
وافادت الوزارة ببيان، ان “الحكومة العراقـيَّة لديها رؤية اقتصاديَّة، واجتماعيَّة، وسياسيَّة، وقد بدأت بخطة شاملة لمُحارَبة الفساد، ولن تتهاون تجاه مَن يحاول الأضرار بالأقليات”، مُضيفة ان “الحكومة تولي أهمية قصوى لإعادة النازحين إلى مناطق سكناهم، وتوفير البيئة الآمنة، وإعادة بناء المجتمع، واندماج مختلف أطيافه”.
واشار الوزير ، إلى ان “تعمل الحكومة على تسهيل منح سمات الدخول للمُستثمِرين؛ لدفع عجلة الاقتصاد والتنمية إلى الأمام”.
وأكّد الحكيم على العلاقات الستراتيجيّة التي يتمتع بها مع كلّ الدول العالم، مُوضِحاً: علاقات العراق تقوم على أساس الاستقلال، والابتعاد عن المحاور”، مبينة ان “العراق يحترم سيادة الدول، ولن يكون طرفاً في اَي صراع؛ لذا ندعو المُجتمَع الدوليَّ لأن يُؤدِّي دوراً إيجابيّاً في تخفيف التوتـُّر بالمنطقة”.
وشدد على “ضرورة تعزيز العلاقات العراقيّة-الأمريكيّة على ضوء المصالح المُشترَكة لكلا البلدين على المُستويات كافة”، مُنوِّهاً بأنَّ “العراق مُهتمّ بالحفاظ على الطابع الستراتيجيّ للعلاقة مع واشنطن، وأنَّ استقرار العراق محور أساسيّ في دعم الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، والعالم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.