واهٍ يا وطن

واهٍ يا وطن
عبد صبري أبو ربيع
في وطـــــن النهرين
أنا مكسور الجناحين
وصـــــراع الاخـلة
الموت بين الدفتين
الذهـــــب يضيع
والخيرات تضيع
والأجنبي يلعب بالطائفتين
والشعــــب يحتــرق
والغريــــب يشتـرط
وأنا قوي الساعدين
والشعب حشدٌ وجيش وشرطة
ورجــــــال للوغـــى حاضرين
والبعض جبانٌ والبعض عميل
والبعض خؤون فاقد الجانبـين
في وطن الرافدين
حرائرٌ كأزهار الربيع مشرقتين
في وطن الأحـــرار
بستان من ذهب ومن لجين
في وطـــــن النهريـــن
شاعرٌ وفنان وعالم ومسلتين
في وطني أجنبي ٌ يلعب
كيفما يشاء على الفئتين
والناس نيــــامٌ
وبينهم يروم صولجاناً
يقود المذهبين
في وطني الفجــر ينتظره
أحرارٌ ومسجدٌ وكنيستين
واهٍ يــــــــا وطن الشهداء
نموت ليحيا وطن الرافدين

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.