الثلاثاء, سبتمبر 26, 2023
اراء

نشيد سلام فرمانده / 8

نشيد سلام فرمانده / 8
بقلم : عبود مزهر الكرخي

الشخصية الثالثة هي شخصية ممتعة وهي شخصية قد يطول الكتابة عنها ولتوضيح كل الأمور المتعلقة بها ، من أجل أن يتم الالمام بها والاحاطة بهذه الشخصية الجليلة والعارفة في حق الله وهي :
أبو الحسن علي بن مهزيار الدورقي الأهوازي (1)
هو فقيه وراوي ومُحدّث ومُفسّر ومُؤلّف امامي (2)، وقد كان من أسرة مسيحية ثُم انتقل إلى الإسلام حسبما يُنقل (3). وهو من مدينة الأهواز أي عربي ويلقب بالدورقي.
وعاصر عدد من الائمة وهم الامام الرضا، والامام الجواد، والامام الهادي، والامام الحسن العسكري. فضلاً عن الامام الحجة عجل الله فرجه وإنه وقع في أسناد كثير من الروايات، ويبلغ عدد هذه الموارد أربعمائة وثلاثين مورداً، فقد روى عن : الجواد، والهادي، وعن أبي داود المسترق، وأبي علي بن راشد، وابن أبي عمير، وغيرهم (4). وهو ذو مقام عظيم عند الامامية حيث أجمعوا على وثاقته وجلالة قدره عندهم (5)، ورووا عن أئمتهم أحاديث في فضله ومدحه والثناء عليه، وله في مدينة الأهواز ضريحٌ، ومزار ضخم.
التغيير الفكري والعقائدي للشيخ علي بن مهزيار
إن الإمام الباقر والإمام الصادق عليهما السلام قد أحدثا في تلك الفترة الفاصلة، تياراً عظيماً امتد أثره إلى يومنا هذا.. لو دقق أهل العلم في التاريخ قليلاً لوجدوا أن أكثر المسيحيين واليهود والمجوس والمشركين الذين أسلموا على عهد الأئمة المعصومين سلام الله عليهم هم من تلامذة الإمام الباقر سلام الله عليه ، أو الإمام الصادق سلام الله عليه، أو الأئمة المعصومين سلام الله عليهم الذين أعقبوهم؛ أي إن هذين الإمامين الهمامين قد أحدثا موجةً عظيمة، بحيث أن الإمام الصادق سلام الله عليه وحده ربّى أربعة آلاف عالم ومحدّث، والبعض قالوا أكثر من ذلك، فهؤلاء الأربعة آلاف عالم أخذوا الإسلام الحقيقي من الإمام المعصوم سلام الله عليه، وراحوا ينشرونه في كل مدينةٍ، وفي كل قرية في البلاد الإسلامية المترامية الأطراف.
ومثال على ذلك إن سعد الخير – وهو حفيد مروان بن الحكم – قد تحول إلى موال ملتزم بحيث قال عنه الامام الباقر عليه السلام ( ياسعد انت منا اهل البيت وهو اموي النسب )
شخص آخر يدعى (سن سن) وهو أحد رهبان النصارى، كان على عهد الإمام زين العابدين سلام الله عليه، ولقد تتلمذ أبناؤه وأحفاده – وكانوا أكثر من خمسة عشر فرداً – على أيدي الإمامين الباقر والصادق سلام الله عليهما وصاروا مسلمين شيعة.. زرارة بن أعين، حمران بن أعين، هما من أحفاد (سن سن) إن هذا التيار العظيم استمر أثره في الأجيال التالية أيضاً، فليحقق أهل العلم في تلك الوقائع،
وكذلك علي بن مهزيار الذي تشرف غير مرة بلقاء الإمام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه ، وله مزار وبقعة مباركة في منطقة خوزستان. وقد كان مسيحياً؛ فنتيجة للموجة التي أحدثها الإمامان الباقر والصادق سلام الله عليهما ، أسلمت عشيرة ابن مهزيار عن آخرها، وقد ورد ذكر عدة رجال بنفس هذا الاسم، في التاريخ؛ فأحد أعمام ابن مهزيار، اشتهر بهذا الاسم أيضاً، وكان من خيرة أصحاب الإمام الجواد والإمام الهادي سلام الله عليهما (4).
وهو يحمل نفس الأسم والذي بصدد البحث عنه هو(علي أبن ابراهيم بن مهزيار)وهو عم الأول(علي بن مهزيار).
تشرفه بلقاء الامام المهدي في اخر حياته
روى الشيخ الصدوق والشيخ الطوسي و الطبرسي وغيرهم بأسانيد صحيحة عن محمد بن
ابراهيم بن مهزيار ورواها البعض عن عليّ بن ابراهيم بن مهزيار انّه قال (5): حججت عشرين حجة كلّا أطلب به عيان الامام فلم أجد إلى ذلك سبيلا فبينا أنا ليلة نائم في مرقدي إذ رأيت قائلا يقول يا عليّ بن ابراهيم قد اذن اللّه لك في الحج (6)‏ ؛ فانتبهت وأنا فرح مسرور فما زلت في الصلاة حتى انفجر عمود الصبح وفرغت من صلاتي وخرجت أسأل عن الحاجّ فوجدت فرقة تريد الخروج فبادرت مع اوّل من خرج فما زلت كذلك حتى خرجوا وخرجت بخروجهم أريد الكوفة ؛ فلمّا وافيتها نزلت عن راحلتي وسلّمت متاعي إلى ثقات اخواني وخرجت أسأل عن آل أبي محمد (عليهم السّلام) فما زلت كذلك فلم أجد أثرا ولا سمعت خبرا وخرجت في اوّل من خرج أريد المدينة فلمّا دخلتها لم أتمالك ان نزلت عن راحلتي وسلّمت رحلي إلى ثقات اخواني وخرجت أسأل عن الخبر وأقفو الأثر فلا خبرا سمعت ولا أثرا وجدت ، فلم أزل كذلك إلى أن نفر الناس إلى مكة وخرجت مع من خرج حتى وافيت مكة ونزلت فاستوثقت من رحلي وخرجت أسأل عن آل أبي محمد (عليه السلام) فلم أسمع خبرا ولا وجدت أثرا فما زلت بين الأياس والرجاء متفكرا في أمري وعائبا على نفسي وقد جنّ الليل .
ومن أجل عدم الاطالة ، سوف نكمل هذا اللقاء في جزئنا ونحيط بكل حيثيات هذا اللقاء الشريف بين الإمام الحجة المهدي(عجل الله فرجه الشريف) وعلي بن مهزيار.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر :
1ـ الإلمام بالشهداء في مرقد علي بن مهزيار الأهوازي + صور”. للأنباء تسنیم. مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2021.
2 ـ علي بن مهزيار الأهوازي. hawzah.net. مؤرشف من الأصل في سبتمبر 1998. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2021.
3 ـ المازندراني, محمد إسماعيل. منتهى المقال في أحوال الرجال – ج5. صفحة 74. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 201a5.
4 ـ مؤسسة الامام علي عليه السلام – لندن نسخة محفوظة 25 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
5 ـ معجم أحاديث الإمام المهدي عليه السلام – الشيخ علي الكوراني العاملي – ج ٤ – الصفحة ٤٤٥. منشورات المكتبة الشيعية. دلائل الإمامة: ص 296.
6 ـ الطوسي، محمد بن الحسن، تحقيق: طهراني وعباد الله، قم، مؤسسة المعارف الإسلامية، الطبعة الأولى، 1411ه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *