ميناء جابهار الإيراني

في ايران هناك العديد من المناطق التجارية والسياحية والاستثمارية أهمها ميناء جابهار الواقع في أقصى جنوب شرق ايران وهو ميناء ايران الوحيد الذي يطل على المحيط الهندي وله قابلية وقدرة استيعابية لاستقبال سفن وناقلات عملاقة تصل حمولتها الى 100 الف طن بعد تحوله من ميناء عادي الى ميناء لمنطقة تجارية حرة عملاقة.
ويقطن هذا الميناء ومنطقة جابهار او ما تسمى بالمدينة ذات أربع فصول ربيعية خليط من أهل السنة والشيعة حيث يعيشون في وئام وهدوء وسلام بالرغم من بعض المحاولات اليائسة لإثارة فرقة وشتات بين المذاهب الدينية في هذه المنطقة التي كانت قبل عقود منطقة فقيرة ومحرومة جدا الا انها تحولت اليوم الى منطقة تجارية واستثمارية غنية ومرفهة نسبيا بفضل إعلانها منطقة تجارية حرة حيث دخلتها مئات الشركات والمصانع الاستثمارية الإيرانية والعربية والأجنبية التي تحظى بامتيازات كبيرة جدا . ومن ابرز ما يميز جابهار عن المناطق التجارية الحرة الأخرى في ايران انها تقع على مسير 3 ممرات تجارية دولية تربط دول المنطقة بعدة دول مثل دول الخليج وأفغانستان وباكستان ودول اسيا الوسطى وشرق أسيا ايضا.
سكان جابهار:
غالبية سكان جابهار هم من البلوش و اللغة الرسمية فيها هي الفارسية الّا أنّ سكان المدينة يتكلمون باللغة البلوشية (الاردو) التي تعتبر من فروع اللغات الفارسية القديمة وهي لغة شائعة في الهند وباكستان وأفغانستان والذي يميز البلوش في ايران عن غيرهم انهم يدخلون تلك الدول الثلاث دون الحاجة لجوازات سفر لانهم من القومية البلوشية.
فرص ذهبية للاستثمارات
في حوار صحفي رحب المدير العام للاستثمارات في المنطقة الحرة في ميناء جابهار الإيراني سعادة السيد سعيد مقدم باي استثمارات تأتي من جانب الدول العربية مشيرا الى عمق العلاقات التاريخية ومتانة الروابط الاجتماعية والثقافية والاقتصادية بين قاطني ضفتي الخليج. وبشان قيمة الاستثمارات الحالية في المنطقة الحرة في جابهار أوضح السيد مقدم انها تفوق 15 مليار دولار وان 800 شركة أجنبية تقدمت مؤخرا لقبول استثماراتها في هذه المنطقة ومن المتوقع زيادة الاستثمارات في جابهار نظرا في حالة الإلغاء الكامل للعقوبات الغربية التي فرضتها أمريكا على ايران خلال الأعوام السابقة بالرغم من عدم فاعلية هذه العقوبات على الاستثمارات الأجنبية والنشاط التجارية حسب تأكيد العديد من المسئولين الإيرانيين في هذه المنطقة الحرة. واكد مقدم ان لدينا حاليا 305 شركة أوروبية ناشطة في منطقة جابهار الحرة بالإضافة الى العشرات من الشركات من سلطنة عمان والصين وكرويا وباكستان والكثير من الدول في المنطقة والعالم.وبشان التسهيلات التي تقدمها المنطقة الحرة في جابهار الى المستثمرين فهي تشمل الكثير من المزايا والإمكانيات المتاحة منها: الإعفاء الضريبي لفترة 20 عاما او أكثر.السماح بإدخال رؤوس الأموال وضمان حفظ هذه الأموال من جانب مؤسسات مالية حكومية.انتقال وتشغيل الفنيين والأيدي العاملة الأجنبية والمحلية.الإقامة والضمان الاجتماعي والطبي للمستثمرين وتصدير واستيراد السلع والمنتجات دون ضرائب حكومية ولا تكلفة جمركية. تسهيلات في الدراسة لإفراد الأسرة، الى جانب العشرات من المزايا التي تمنحها المنطقة الحرة للاستثمار في منطقة جابهار التي توصف من جانب المستمرين انها ارض الفرص الذهبية والاستثمارات التي تدر بالإرباح والمنفعة للمستثمرين في هذه المنطقة.
المناطق الأثرية والتاريخية
قلعة البرتغاليين
قلعة البرتغاليين هو بناء التاريخي يقع على هضبة على مسافة تمتد الى 9 كيلومترات ومشرفه على خليج جابهار. تحوي القلعة على حصار وبرجين وفي ارض بطول 54 متر وعرض 26 متر.. تعتبر القلعة من الأبنية الصامدة والمتراصة ومن ضمن القلاع المستحكمة في محافظة سيستان بلوشستان وهي قريبة من جبل شاهق في أطراف المدينة او الميناء.
قرية تيس
تبعد هذه القرية عن مدينة جابهار عدة كيلومترات شمالا ويعود تاريخها الى 3 الاف عاما خلت وذكر اسمها وتاريخيها في كتاب فتوحات الاسكندر المقدوني باسم ( تيز ) وبمرور الزمان أصبحت تيس.
كانت تيس من الموانئ الناشطة التي تم تخريبها ودثرها على يد المغول. يوجد بعض اثار المتبقية من المغول في القرية . تعتبر هذه القرية من اكثر القرى سكنا بعد قريتي جابهار وكنارك على الشريط الساحلي لبلوشستان ،وفي اطرافها توجد مقبرة يزعم أهلها انها خاصة بالجن وليس البشر!.
مزار غلام الديني
يقع في القسم الشرقي وبخلف ساحة شيلات ، وهو بناء ذو قبة بيضاء ومبني بالطريقة الهندية ويعود تاريخه الى العهد التيموري ، وهو مدفن احد الأخيار والصالحين باسم (غلام رسول ) من القومية البلوشية.
مستنقع ليبار
يقع خلف قرية رمين على بعد15 كيلومتر من جابهار ، على الطريق الساحلي بين جابهار – كواتر يوجد هناك مضيق صخري مشرف على وادي اخضر وجميل في قرية ليبار . يوجد بين جبلين مستنقع بطول 14 كيلو متر وفي انواع مختلفة من الشجيرات مثل ( كز ) و ( جش ) . ويمكن مشاهدة انواع مختلفة من الطيور والأسماك والتماسيح في هذه المنطقة
الساحل الصخري
على سواحل بحر عمان وفي القسم الجنوبي لمدينة جابهار ، توجد صخور كبيرة تكونت نتيجة مياه البحر وبإشكال جميلة وساحرة . هذا الجزء من الساحل يعتبر من الأماكن الجميلة لاسيما عند غروب الشمس .
الأماكن الساحلية
توجد اماكن ساحلية بمحاذاة خليج جابهار على طريق كنارك – جابهار وعلى بعد 9 كيلو متر من مدينة جابهار . يعتبر هذا المكان من الأماكن السياحية الجميلة ويوجد في مطاعم ومحلات استراحة ومقاعد ترفيه للمسافرين.
نهر باهو كلات
يعتبر هذا النهر من اكثر الأنهار غزارة في سيستان وبلوشستان و يعتبر شريان الحياة في جنوب هذه المنطقة و يقع نهر با هو كلات علي بعد 90 كيلومتر الي الجانب الشرقي من جابهار و يعتبر هذا النهر،النهر الوحيد للتماسيح في ايران
جبال من المريخ!
من اجل المناطق السياحية والتي تستقطب أنظار السائحين هي جبال المريخ وتقع على امتداد بحر عمان والمحيط الهندي و تمتد من منطقة كتشو حتى مقربة من خليج كواتر وتعد إحدى أجمل الظواهر الجيولوجية في العالم ويصفها اهالي المنطقة انها جبال مكونة او أشبه الجبال في المريخ لانها فريدة من نوعها على الأرض.
غار ومعبد بان مسيني
كان يحتوي هذا الموقع الأثري علي غارين طبيعيين و غار صناعي و يقع علي سفح جبل شهباز بند في قرية تيس و بان هو اسم رجل صالح يعبد الله و مسيني هو اسم لمعبد وتعتبر هذه الغارات محلا للعبادة وممارسة الطقوس الدينية و القيام ببعض المراسم و التشريفات فيها.
قلعة كواتر
تقع قلعة كواتر في أقصى الجنوب الشرقي لايران و في منطقة كواتر فوق احدي التلال و تشير قطع الفخار التي عثر عليها في التنقيب الأثري الى التاريخ العريق لهذه القلعة الذي يمتد الى الالف الثالث قبل الميلاد.
كهف لاديز
من المناطق الطبيعة لمحافظة سيستان وبلوتشستان جنوب شرق ايران، كهف «لاديز» الواقع في جوف جبل في قرية بهذا الإسم تابعة لمدينة زاهدان مركز المحافظة. وعلى الرغم من الجفاف الذي شهدته هذه المنطقة خلال السنوات المنصرمة، الا أن هذا الكهف لايزال يجري الماء من سقفه وقاعه.
يبلغ ارتفاع كهف لاديز المائي الذي يجسّد آية في الجمال والروعة، يبلغ نحو 5/2متراً طوله 15 متراً؛ ويعود تاريخ هذا الكهف الى ما قبل التاريخ.
المطار:
الطريق الجوي للمنطقة الحرة لجابهار يتم عبر مطار كنارك الذي يبعد عن هذه المنطقة 30 كيلومتر و تتم عبره في الوقت الراهن الرحلات من طهران و مشهد وبندر عباس و زاهدان و من بعض الدول المجاورة بالرغم من انه مطار غير مطور وليس دوليا.
الطرق البرية:
ترتبط المنطقة الحرة لجابهار بالطرق البرية مع باقي اجزاء البلاد كما تتيح الطرق البرية له الارتباط مع بلدان اسيا الوسطي .و قد أتاح وجود محطات الشحن لاستقبال نحو الف شاحنة التسهيلات المعطاة في هذا الميناء او المنطقة التجارية الحرة.
المرافئ البحرية:
تمتلك جابهار مرفئان كبيران هما مرفأ كلانتري الذي يستقبل بواخر تبلغ حمولتها 45 الف طن و لها مخزن بحجم 4200 متر مكعب ومرفأ بهشتي يحتوي علی مخزن مسقوف يبلغ حجمه 18000 متر مكعب ويتسع لاستقبال بواخر بحمولة 100 الف طن. وقد اوضح المدير العام للموانئ والملاحة في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي إيران السيد سياوش رضواني بشان نشاط هذا الميناء قال المدير العام للموانئ والملاحة في محافظة سيستان وبلوشستان انه تأسس في عام 1983 وكانت طاقته الأولى حوالي 600 الف طن من الصادرات والواردات الا انها ارتفعت اليوم الى 2 مليون و500 الف طن سنويا، ويستقبل ميناء جابهار حوالي 200 سفينة نقل عملاقة كل عدة أشهر. وللميناء 5 مناطق لنقل واستيعاب الصادرات والواردات الى جانب 32 مرفأ لشحن وتفريغ السفن. وابدى السيد رضواني عن ارتياحه لاحتمال إلغاء العقوبات الغربية قريبا على ضوء الاتفاق بشان الملف النووي الإيراني مؤكدا انه من المتوقع زيادة التعاون والتجاري بين ايران ومعظم الدول في المستقبل القريب.
ويجمع سائر المسئولين في هذا الميناء والمنطقة الحرة على نقاط هامة لاستقطاب السياح والمستثمرين الى جابهار الواعدة وهي:
•جعل و احياء الطريق الحريري و تنمية الترانزيت في المحور الشرقي.
•زيادة دور البلاد و حصتها في الترانزيت الدولي و التجارة الخارجية
•رفع مستوى أداء ميناء جابهار ليصل الى مستوى ميناء عملاق و تحويله الي ميناء إقليمي ودولي.
•رفع دور و اداء المنطقة التجارية في التنمية الوطنية و الإقليمية.
•انتاج البضائع الصناعية وتصديرا لحضورها الفاعل في الاسواق العالمية .
•نقل التكنولوجيا و تعليم الايدي العاملة و إزالة مظاهر الفقر من هذه المنطقة.
•ايجاد فرص العمل و كسب الموارد من العملة الصعبة.
•اتصال جابهار بالشبكة العامة لسكك الحديد.
•رفع دور و اداء المنطقة الحرة لجابهار في التنمية الوطنية و الإقليمية.
•العمل على استقطاب الرساميل من الدول العربية والأجنبية
•تطوير السياحة وجذب المسافرين والباحثين عن الرفاهية والاستجمام خاصة في ايام العطل للإيرانيين وعلى مدى ايام السنة للعرب والأجانب
•جعل ميناء جابهار منطقة وصل و التقاء بين موانئ ودول المنطقة بهدف تفعيل التجارة ورفع مستوى العلاقات بين ايران ودول المنطقة والعالم.
*********
By:
Dr.H.Faez
اعداد:د.ه.فائز
*******

drfaez2000@gmail.com
بقلم: Dr.H.Faez

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.