كيف أرثيكم … الى شهداء ثورة تشرين

كيف أرثيكم
الى شهداء ثورة تشرين
ميسون نعيم الرومي
كيف أرثيكم
كيف أرثيكم .. وماذا اقول
سكت الكلام ..
تاهت الأحرف في السطور
هذه بغدادنا ناحبة باكية
تراقب عهرا ..
يحاك في أروقة القصور
(يا دجلة الخير)..
فاضت شواطؤها دما
دماء شهداء ..
على طول العصور
وفي (الخضراء) عصابة
عاثوا فسادا ..
خرقوا كل ما في الدستور
سلطة عليلة ..
اعتادت الكذب .. وأدمنت القتل والفجور
وليس لها فيك .. يا عراق لا ولاء
لا صوت ولا حتى حضور
الأولى بكم .. ان ترحلوا
لا توجد قوة ..
تمنع بركانا أن يثور
ستندمون يوما .. نعم ستندمون
حيث لا ينفع كذب .. لا تسويف ..
ولا ينقذكم جار او حليف ولا ينفعكم غرور
يوم تخسف الأرض ..
ويصرخ النخيل ..
تحتج الصخور ..
وتنهشكم حتى الطيور
كيف أرثيكم ..
كيف أرثي شبابا بعمر الزهور
خجل الحديث ..
اصبح الكلام أكفانا .. موت وقبور
كيف أرثيكم ..
قتلكم .. مزق الدفاتر ولم يبقِ ابجدية
اختلطت دمائكم بدماء الحرية..
وانزوت الديمقراطية
احاول ان اوهم نفسي ..
انه حلم يزول .. كابوس لن يطول
ترى .. ايعقل ان يقتل الربيع ؟
وكيف تسحق الورود الندية ..
بزخات من الرصاص العبثية ؟
كيف تثقب الجباه الفتية ..
برصاصة قناص غبية
كيف تفقأ العيون العسلية..
بقنابل غاز وقنابل صوتية ؟
كيف تسحق الشبيبة بهذه الوحشية
كيف تدفن النجوم والأقمار ..
تحت تراب البرية
كيف اصدق ان تغتال البلابل ..
والعصافير والحمائم البهية
ليتاجر الأوغاد ..
بدماء متدفقة زكية
كيف أرثيكم ..
وماذا اقول …
ماذا أقول ؟؟؟
——————————
29/تشرين الثاني/2019
ســـــــــــتوكهولم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.