قصيدة عن الفساد وراياته

الفسادُ و راياته

ــــــــــــــــــــــــ شعر : سامي طه

ظهر الفسادُ ورفرفت راياتهُ
ولبئس ما رفـَّـتْ من الراياتِ

وتظاهرتْ وتناصرت اركانهُ
من كلِّ ذي سـفـلٍ حقير الذاتِ

فهم العصابةُ ذاتَ ابشعِ منهجٍ
تسعى … لتبلغَ ابشعَ الغاياتِ

فتكادُ تشعر بالهواء ملوثاً
من عهرِهِم في زحمة الطرقاتِ

فعلى المكاتبِ شارةٌ من فاجرٍ
تدعو لأكل السحتِ بالرشواتِ

وترى الزنيم اذا تعاظم بينهم
من فرط بلع المال بالسرقاتِ

وكأنه حبلى الزنا من فاحشٍ
جمع الخنا بتراكم الشهواتِ

وتفوح منه روائحٌ لو أنها
هبتْ على قُطرٍ من الجناتِ

تركته تذروه الرياح مهشماً
لم تَـبـقَ فـيـه بقـيـةٌ لحـيـــاةِ

لا تعجبوا من فعل جيشٍ زاخرٍ
مِـن كَـيـدِ فُـسَّــــادٍ بـهِ وعُــتـــاةِ

لا تعجبوا … من كل ضرٍّ مسَّكُمْ
…. منهم …. وكُــــلِّ إساءةٍ مُـدناةِ

وسقوط صرحٍ للحضارة شامخٍ
بالامس كـــــــــــان ذخيرةً لاُباةِ

وضياعِ كل فضيلة ما بيننا
ونفوق كل بضاعةٍ مُزجاةِ

غمطـُ الحقوقِ رذيلةٌ من شأنها
تحطيمُ مجتمعٍ وشَلُّ بـُناةِ
الفسادُ و راياته

ــــــــــــــــــــــــ شعر : سامي طه

ظهر الفسادُ ورفرفت راياتهُ
ولبئس ما رفـَّـتْ من الراياتِ

وتظاهرتْ وتناصرت اركانهُ
من كلِّ ذي سـفـلٍ حقير الذاتِ

فهم العصابةُ ذاتَ ابشعِ منهجٍ
تسعى … لتبلغَ ابشعَ الغاياتِ

فتكادُ تشعر بالهواء ملوثاً
من عهرِهِم في زحمة الطرقاتِ

فعلى المكاتبِ شارةٌ من فاجرٍ
تدعو لأكل السحتِ بالرشواتِ

وترى الزنيم اذا تعاظم بينهم
من فرط بلع المال بالسرقاتِ

وكأنه حبلى الزنا من فاحشٍ
جمع الخنا بتراكم الشهواتِ

وتفوح منه روائحٌ لو أنها
هبتْ على قُطرٍ من الجناتِ

تركته تذروه الرياح مهشماً
لم تَـبـقَ فـيـه بقـيـةٌ لحـيـــاةِ

لا تعجبوا من فعل جيشٍ زاخرٍ
مِـن كَـيـدِ فُـسَّــــادٍ بـهِ وعُــتـــاةِ

لا تعجبوا … من كل ضرٍّ مسَّكُمْ
…. منهم …. وكُــــلِّ إساءةٍ مُـدناةِ

وسقوط صرحٍ للحضارة شامخٍ
بالامس كـــــــــــان ذخيرةً لاُباةِ

وضياعِ كل فضيلة ما بيننا
ونفوق كل بضاعةٍ مُزجاةِ

غمطـُ الحقوقِ رذيلةٌ من شأنها
تحطيمُ مجتمعٍ وشَلُّ بـُناةِ

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.