عبدالمهدي: عقوبات واشنطن ضد إيران ليست أممية حتى نلتزم بها

قال رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، اليوم الثلاثاء، إن العقوبات الأمريكية ضد إيران ليست أممية حتى يلتزم بها العراق.

وخلال جلسة حوارية مع صحفيين وناشطين في بغداد، جدد عبد المهدي تأكيده أن “العراق ليس جزءًا من منظومة العقوبات الأمريكية على إيران”.

وأضاف، “إذا أرادت أمريكا أن تفرض عقوبات على دولة أو أشخاص، فهو يخص سياستها وليس قرارًا عراقيًا، وليست قرارات أممية حتى يلتزم بها العراق، لذا فهي مسألة ثنائية ولسنا جزءًا من المنظومة”.

وتابع، “نحن أيضا لسنا جزءًا من أي عدوان على دولة أخرى، فهناك دول تناصب الغرب أو الولايات المتحدة العداء، ولسنا جزءًا من تنظيمات معينة من أجل استهداف مصالح الدول، كما نحن لسنا جزءًا يستهدف أي طرف ثالث له وجود في العراق باستثناء الأطراف الإرهابية المعتدية على العراق”.

وزاد، “هذا الموقف استطعنا إفهامه للجانب الأمريكي ولجميع الأطراف، فنحن ندافع عن سيادة العراق، ولن نلحق الأذى بأي بلد، ومهمتنا تعميق الصداقات مع جميع دول الجوار، والدفاع وحماية مصالحنا الوطنية”.

وأردف: “أبلغنا الجانب الأمريكي صراحة: رجاء لا تأتوا إلينا بأوامر، لديكم خطط تناقشونها مع العراق، والعراق يتخذ منها موقف، أما الإملاءات، فنحن لا نقبلها”.

وكانت السفارة الأمريكية في العراق، قالت قبل نحو أسبوعين إن بإمكان العراق مواصلة استيراد الغاز من إيران لمدة 45 يوماً لحين إيجاد مورد بديل.

ويستورد العراق الغاز من إيران، لتأمين الوقود لمحطات توليد الطاقة الكهربائية، كما يستورد العراق مجموعة كبيرة من السلع من إيران، تشمل الأغذية والمنتجات الزراعية والأجهزة المنزلية ومكيفات الهواء وقطع غيار السيارات.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.