سويسرا: الشرطة السويسرية تنجح في تفكيك شبكة واسعة لتهريب وترويج المخدرات

قالت الشرطة في غرب سويسرا إنها ضبطت 13.8 كيلوغراما من الكوكايين وألقت القبض على 13 عضوا في عصابة دولية لتهريب المخدرات.
التحقيق الذي استمر لفترة طويلة، وشهد تعاونا بين شرطة كانتون جنيف وضباط الجمارك السويسريين وقوات الشرطة في كل من هولندا وألمانيا، تركز على تجار الكوكايين من أصول غرب إفريقية الذين ينشطون في مدينتي إيفردون لاي بان Yverdon-Les-Bains وفوفاي Vevey في غرب سويسرا.
المحققون توصلوا إلى أن العصابة تمكنت من جلب “بضع مئات” الكيلوغرامات من الكوكايين إلى سويسرا، لكنهم لم يُحددوا الفترة الزمنية التي استغرقتها العملية أو المبلغ الإجمالي الذي تم الحصول عليه. في المقابل، تعد الكمية التي تم ضبطها (حوالي 14 كيلوغراما من الكوكايين) واحدة من أكبر الكميات التي تم العثور عليها في كانتون فُو على الإطلاق.
وفي بيان أصدرته يوم الثلاثاء 8 مايو الجاريرابط خارجي، قالت الشرطة إنه تم اعتقال 13 شخصا تتراوح أعمارهم بين 28 و 51 عاما. وكان من بينهم ستة نيجيريين، يُقيم خمسة منهم في سويسرا، ورومانيّان وبولنديان يعيشون جميعا في هولندا، واثنان من الألمان يقيمان في ألمانيا، وامرأة ألبانية تعيش في سويسرا. وفي نفس البيان، أفادت الشرطة أن جميع “حمّالي المخدرات” (يُوصفون أيضا بالبغال) تقريبا كانوا من أصل أوروبي، فيما كان الآخرون مسؤولين عن التصرف في الكوكايين المُهرّب المُتّجر به.
إضافة إلى ذلك، صادرت الشرطة أكثر من 91000 فرنك سويسري (حوالي 90،733 دولارًا) و 54000 يورو نقدًا. أما الأشخاص المعتقلون، فقد تم احتجازهم في سويسرا.للعلم، يُسجّل استخدام الكوكايين في المدن السويسرية أعلى المعدلات على المستوى الأوروبي. ففي شهر مارس 2018، توصّل المركز الأوروبي لرصد المخدرات والإدمان رابط خارجي(الذي يُوجد مقره في البرتغال) إلى أن مدينة برشلونة الإسبانية هي عاصمة الكوكايين في أوروبا. لكن خمس مدن سويسرية جاءت ضمن المراكز العشرة الأولى التي حددها المركز وهي زيورخ (جاءت في المرتبة الثانية)، وسانت غالن (الرابعة)، وجنيف (الخامسة)، وبازل (الثامنة)، وبرن (التاسعة).
وقد تم استخلاص هذه الإحصائيات من دراسة أوروبية اهتمت بتحليل مكونات مياه الصرف الصحي في 56 مدينة تتوزع على 19 بلدا.

SDA-ATS

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.