خبير قانوني: الدستور والقانون العراقيان لم يمنعا زيارة اسرائيل

أكد الخبير القانوني طارق حرب، الاربعاء، ان الدستور والقانون العراقيان لم يمنعان زيارة المواطن العراقي الى اسرائيل او اي مكان اخر بالعالم، مشيرا الى انه كان الاولى باعضاء البرلمان بصفتهم شخصيات معنوية وعامة وتمثل الشعب العراقي ان تبلغ رئاسة مجلس النواب بتلك الزيارة قبل الذهاب لاعتبارات وطنية.
وقال حرب في حديث لوسائل الاعلام، ان “هنالك ضرورة للتفريق بين الحال الان وقبل سقوط النظام السابق، حيث كان سابقا يتم الختم على الجواز بالسماح لزيارة كل الدول باستثناء اسرائيل اما بعد عام 2003 فلا يوجد هذا الشيء”، مبينا ان “الدستور العراقي اباح للمواطن السفر والتنقل والسكن بكل المناطق كما انه لايوجد قانون يعاقب على هذا الفعل”.

واضاف حرب ان “علينا التفريق بين حالتين الاولى تخص المواطن العادي والثانية تخص الموظف الحكومي، فالحكومة قادرة على منع موظفيها من زيارة اسرائيل او اي مكان اخر لكنها لاتستطيع منع المواطن العادي من ذلك”، لافتا الى ان “الدستور والقانون لم يمنعان المواطن من زيارة اي بلد ومنها اسرائيل”.
وتابع انه “كان الاولى باعضاء البرلمان بصفتهم شخصيات معنوية وعامة وتمثل الشعب العراقي ان تبلغ رئاسة مجلس النواب بتلك الزيارة قبل الذهاب لاعتبارات وطنية وكونها قضية حساسة”، موضحا ان “التبليغ هنا لايعني منعهم من الزيارة لكن فقط لحساسية الموضوع”.
يذكر ان الحكومة الإسرائيلية اعلنت، في 7 كانون الثاني 2019، أن ثلاثة وفود حزبية عراقية ضمت 15 شخصا، زارت إسرائيل خلال العام الماضي 2018، وبحثت قضايا خاصة ب ‍‍إيران والتطبيع.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.