تهريب الاسلحة وعمار الحكيم بين الاتهام والتبرير

 

في موقف فاضح  ذكرت صحيفة عكاظ السعودية في عددها الصادر يوم السبت 20 تشرين الاول ، أنه تم كشف أسلحة وذخائر ومعدات للتفجير في صهريج يقله أشخاص كانوا يحاولون تصديرها إلى مدينة القطيف شرق المملكة السعودية والتي يقطنها غالبية شيعية، مضيفة أن من يقف خلف تسريب هذه الأسلحة إلى المملكة هو عمار الحكيم

وذكرت الصحيفة “الزعيم الشيعي العراقي الموالي لإيران والمؤتمر والمتآمر بأمر قادتها..”

وذكر مصدر صحفي فضل عدم ذكر اسمه ” ان هناك تشنج بالعلاقات بين الحكيم والخامنئي على خلفية الاعترافات للأشخاص سائقي الصهريج ” بعد تورط الطرفين فهذه التهمة

وقد انتقد العديد من نواب كتلة المواطن التابعة للمجلس الاعلى الذي يترأسه الحكيم هذه الاتهامات وعدوها ” إرباك الوضع في المنطقة ” في محاولة لإبعاد الاتهام عن الحكيم والخامنئي وعبر القيادي في كتلة الاحرار مشرق ناجي “استهداف شخص رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم جاء لغرض اضعاف المكونات وتشويه الصورة امام الاعلام”.

يذكر أن العلاقات السعودية العراقية بدأت تشهد تحسناً بعد منتصف شباط المنصرم عقب تسمية الرياض سفيراً غير مقيم لدى بغداد بعد أكثر من 20 سنة من القطيعة الدبلوماسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.