تالي ..وبعدين ؟!

تالي ..وبعدين ؟!
احمد الحاج

المتحدث الرسمي بإسم رئاسة الوزراء وعلى حين غرة يكشف لنا عن ان الفريق المكلف بالتحقيق تمكن من تحديد الدراجتين الناريتين اللتين استخدمتا في عملية اغتيال الخبير الأمني والناشط هشام الهاشمي، وتحديد مكانهما وضبطهما في منطقة داخل العاصمة بغداد ، كما تمكن فريق التحقيق من تحديد هوية اثنين من منفذي العملية من أصل أربعة أشخاص ” اي لك داد عفية ..مؤكد لقد تم اعتقالهم واحالتهم الى القضاء !”
آسف ..تعذرني : لأن جهة ما قامت بتهريبهم الى خارج العراق بعد يوم واحد فقط من تنفيذ الجريمة !!
وعلى هذا المنوال البائس تم ويتم الاعلان والكشف عن كل ملفات العراق الشائكة وعلى لسان الناطقين الرسميين وشبه الرسميين ولسان المستشارين واشباه المستشارين فضلا عن المراقبين والمحللين الحقيقيين منهم والفضائيين طيلة الفترة الماضية وعلى مدار 17 سنة وعلى نحو :
– أبشروا لقد تم تشخيص سراق المال العام “عفية السبع ..وبعدين ؟”، لقد سافروا بجنسياتهم الثانية الى بلدهم الثاني وكل الاموال التي سرقوها بحوزتهم ..وراحت فلوسك ياصابر !
– ياجماعة الخير افرحوا لقد تم الكشف عن هوية مختلسي المال العام “ممتاز ..وبعدين ؟”..الا ان الاحزاب التي تقف وراءهم ترفض محاسبتهم ..اما محاسبة كل مختلسي الاحزاب والكتل والتيارات السياسية دفعة واحدة ، او لا يصار الى محاسبة احد منهم قط !!
– لقد تم تحديد مكان تجار المخدرات ” مذهل ..وبعدين ؟” ..لقد تمكن التجار من الهرب والفرار الى جهة مجهولة مع المخدرات قبل الوصول اليهم !
– لقد تم التأكد من تزوير الانتخابات “مدهش ..وبعدين ؟” ولا قبلين ..الفائز بالتزوير صار احوال ولا يمكن محاسبته بعد الفوز ، لو كان التأكد قبل الفوز نعم ، ولكن وبعد الفوز مستحيل !
– لقد تم الكشف عن هوية سارق احذية الجامع ” ايباااااه روعة..وبعدين ؟ ” لقد تم اغلاق الجامع لضمان عدم تكرار سرقة الاحذية في باحته الخارجية وللحيلولة من دون انتشار كورونا بسبب التجمعات البشرية !
– لقد تم تحديد الجهة التي شنقت مدير شركة دايو المكلف ببناء ميناء الفاو ” روووووعة ..وبعدين؟” لقد تم ايقاف العمل بالمشروع كله لحين الانتهاء من التحقيق او ايقافه نهائيا !
– لقد تم تحديد هوية الطرف الثالث وقتلة المتظاهرين والناشطين ” لك هسه تمام وعلى راسي ..وبعدين ؟” لقد تم رفع الخيام ومنع الاعتصام والاحتجاج والتظاهر وذلك لمنع تكرار عمليات اختطاف واغتيال وقتل الناشطين والمتظاهرين ..!
– لقد تم الكشف عن هوية العصابات التي تقف وراء افتتاح وادارة وغسيل الاموال القذرة في صالات القمار والروليت ” بعد بيتي ..وبعدين ؟” ..لقد تم افتتاح صالات روليت وقمار جديدة نظيفة لاتديرها العصابات السابقة التي تم الكشف عن هويتها !!
– لقد تم التضييق على محال بيع الخمور لما تسببه من مخاطر هائلة بالصحة العامة والمجتمع ” جيد ..وبعدين ؟ ” خطية السكارى ظلوا حايرين شيسون ويضربون اخماس بأسداس ..شلون راح يدوخون الجمجمة ..احد الخبراء قال لهم شنو رايكم لو تتحولون على الكرستال ..هذا بديل ناجع للعرك واكثر فاعلية منه ؟!!
– لقد تم ضبط العصابة التي القت بالسموم في دجلة والفرات لقتل وابادة الثروة السمكة ” ايبااااااخ ..وبعدين ؟” الحقيقة بعنا السمك الميت ونزلناه الى الاسواق – خل تشبع الناس سمك خطية ،يعني هم رواتب ماكو ،وهم حصة تموينية ماكو ، وهم شغل ماكو ، وهم كهرباء ماكو ، وهم خدمات ماكو ، وهم امن وامان ماكو …وهم سمج ماكو ..ميصير ، خطية ، يعني كلنه اللبن حامض، بس مو هالثخن ؟
– لقد تم ضبط مئات الاطنان من المواد الغذائية التالفة ” مذهل ..وبعدين ” …لقد تم مصادرتها ومن ثم تدويرها في الاسواق ، وعلى عناد المهربين والسراق ..عبالهم بكل مرة تسلم الجرة ما يدرونهه مفتحين بالتيزاب !
– لقد تم ضبط اطنان من الدجاج واللحوم الفاسدة ” منتاز …وبعدين ؟” ..لقد تم تحويلها الى المطاعم الشعبية ومحال القصابة …شبي القوزي على تمن والكباب وتشريب اللحم اللي عزمناك عليه قبل شوية ، مو يخبل .. حسيت بطعم غريب لو عادي ..صار بيك شي؟ ..هذا جزء بسيط من الاطنان الفاسدة والتالفة المضبوطة ..لاتظلون اطلعون اشاعات ..هذه كلها نعمة والينكرها يعمه ..يعني مو افضل من الزمايل النافقة على الخط السريع وخلف الخندق ؟!
– اكيد سمعت بالمدرسة التي تم الاعتداء على طاقمها التعليمي ..وضرب المدير والمعاونين وتحطيم نوافذ وتكسير اثاث المدرسة من قبل احد اولياء الطلبة الكسالى الراسبين ..واكيد سمعت بالكشف عن هوية المعتدين ..واكيد سمعت بفتح ملف تحقيق بالحادثة ؟” طبعا طبعا ، كلنا سمعنا بالموضوع المحزن والمؤسف جدا ..وبعدين ! اغلقنا المدرسة واحلنا جميع – المبسوطين والمضروبين – الى التحقيق للتعرف على اسباب ..رسوب الطالب المسكين !
-مبارك لقد تمت الموافقة على القرض لمواجهة عجز الموازنة ليتم توزيع راتبين متأخرين في آن واحد للموظفين لشهر تشرين الاول والثاني ” الف رحمه على موتاكم ..هذه هي الاخبار السعيدة ولا بلاش..وبعدين “، الرواتب لم توزع الا لعدد قليل جدا من مؤسسات بعض الوزارات ولشهر واحد، بمعنى حتى بخبرهم العاجل كاذبون، لقد ربطوا القرض بالرواتب فتم الموافقة على القرض فيما لم توزع الرواتب الا على وفق الالية المقيتة وبجداول تم اعتمادها خلال الاشهر الماضية كل 45 يوما!
قالوها في الامثال الشعبية قديما “من يعش بالحيلة يموت بالفقر” ويبدو ان الحيلة والفقرهما المعيار الذي صار يدار به العراق وفي جميع المفاصل وبناء عليه أقترح على المؤرخين المخضرمين تأليف موسوعة “الفساد في العراق بين 2003 / 2021 ” للاجيال القادمة ليكون لعنها للمفسدين بأسمائهم وعناوينهم وانتماءاتهم وأحزابهم وكتلهم وشخوصهم مشفوعا بالدعاء عليهم ليلا ونهارا والتحذير من امثالهم ونماذجهم الكريهة ولكي تتضح الصورة جليا ولاتتكرر التجربة او تستنسخ لمن بعدنا ومن غير رتوش ولا تزوير ولا تزويق ذاك انها أسوأ حقبة مرت في تأريخ العراق كله منذ عصر السومريين والاكديين والى يومنا ! اودعناكم اغاتي