التغيير..تمديد حظر الرحلات الدولية لمطاري كردستان قرار مجحف بحق الاقليم ومواطنيه

كد النائب عن كتلة التغيير، كاوة محمد، اليوم الاثنين، ان تمديد حظر الرحلات الدولية في مطاري اربيل و سليمانية، قرار مجحف بحق اقليم كردستان و مواطنيه، و ايضا منافي لقرار المحكمة الاتحادية عندما قررت المحكمة بعدم دستورية استفتاء الاقليم و كل تبعاته و نتائجه، و قرار غلق الرحلات الدولية لمطاري اربيل و السليمانية جاء كرد فعل للاستفتاء.

وقال محمد في بيان، إنه “نحن نعلم بان المطارات والمنافذ الحدودية كانت تشكل سابقا ممرات لفساد الاحزاب المتنفذة في اقليم كردستان، لذا كنا ولا نزال نساند اشراف ادارة هذه المطارات بصورة مشتركة بين الحكومة الاتحادية و حكومة الاقليم (وحسب الدستور)”.
ولفت إلى انه “وفي الآونة الاخيرة ابدت حكومة اقليم كردستان (كما صرح بذلك المتحدث الرسمي باسم الحكومة الاتحادية) بقبول الاشراف والادارة المشتركة لمطاري اربيل والسليمانية، لذا كنا نأمل و نتطلع ان تقوم الحكومة الاتحادية برفع الحظر و ليس تمديده لاشهر اخرى، في الوقت الذي سيدفع مواطني الاقليم ضريبة هذا القرار المجحف و اطالة امد سفرهم الى الخارج (ذهابا و ايابا) و ايضا يتسبب هذا القرار بزيادة نفقات سفرهم و هم يعانون الامرين جراء الوضع الاقتصادي و المالي المزري الذي يمر به الإقليم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.