انفجار جثة الانتحاري داخل ثلاجة الموتى في مستشفى الصدر شرقي بغداد ؟

اعلن مدير مستشفى الشهيد الصدر شهاب العتابي ، ان جثة الانتحاري الذي فجر نفسه قرب علوة جميلة ، اليوم الاحد ، انفجرت مرة ثانية عن نقلها الى ثلاجة الموتى ، بدون وقوع اصابات بشرية. بدوره قال مصدر طبي داخل المستشفى لـ/عراق برس/ ، ان ” المسعفون نقلوا جثة الانتحاري وهو مقطوع الراس وملفوفا في بطانية ظنا منهم بانه احد الشهداء”. واضاف ان جثة الانتحاري كانت محاطة بحزام ناسف لم ينفجر خلال العملية الارهابية التي نفذها في علوة جميلة ، وبعد وضعه داخل الثلاجة انفجر الصاعق الذي كان في جيبه ما ادى الى كسر باب الثلاجة “. وتابع ، ان ” القوات الامنية وصلت الى مكان الحادث وقامت بتفكيك الحزام الناسف حول جثة الانتحاري “، مؤكدا عدم وقوع اصابات بشرية . وكانت سيارة ملغومة يقودها انتحاري، أنفجرت صباح اليوم الاحد بمنطقة جميلة التجارية شرقي بغداد ، ما اسفر عن مقتل سبعة اشخاص واصابة 15 اخرين، وفقا لعمليات بغداد .

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.