هيفاء وهبي.. إليسا.. سيرين عبدالنور وغيرهن بـ”الكرش”.. غيرت الشكل النمطي للقوام الممشوق

أصبحت معظم النجمات العربيات مؤخرًا تهتم بالرشاقة وبالمظهر الخارجي بطريقة لافتة، ومعظمهنّ أصبحن يتمتعنَ بقوام نحيف ومتناسق، ولهذا فمن النادر أن نرى نجمة سمينة أو قوامها غير رشيق، ومن لا تتمتع بالنحافة اللازمة، نراها تستعين بالملابس أو الفوتوشوب لاخفاء عيوب الجسم، ولا سيّما في الصور التي تستعرضها على السوشيال ميديا، غير أنّه وبالرغم من كل ذلك، ما زلنا نرى بعض الأخطاء التي تفضح كرش النجمات، ولا سيّما في الملابس الضيقة، فهل هذا الكرش حقيقة أو ضحية تصوير؟
هنالك بعض الحالات التي يكون فيها الكرش حقيقيًّا، ولا سيّما عند النجمات الأكبر سنًّا، أو النجمات اللواتي وضعن مولودًا حديثًا، وفي حالات أُخرى يكون هذا الكرش نتيجة خطأ ما في التصوير، يوحي بالبروز عند منطقة البطن، ولا سيّما حين ترتدي النجمات التصاميم المطاطية الضيقة، أو الأقمشة اللامعة والبراقة، التي تعكس الضوء بطريقة خاطئة.
وقد رصدنا مؤخرًا عددًا كبيرًا من صور النجمات العربيات، التي بدا فيها بروز الكرش واضحًا، ومن بينهنّ النجمات اللواتي يظهرن عادة في قمة الرشاقة، مثل: هيفاء وهبي، وسيرين عبد النور، وابتسام تسكت. وكذلك النجمات الممتلئات نسبيًّا، مثل: سلاف فواخرجي، وليلى علوي، واليسا، اضافة الى النجمات اللواتي وضعن مواليد مؤخرًا، مثل: أمل بوشوشة ودنيا بطمة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.